شركة إيران للصلب تتوقف عن الإنتاج بعد تعرضها لهجوم إلكتروني

شركة إيران للصلب تتوقف عن الإنتاج بعد تعرضها لهجوم إلكتروني

بغداد - العالم الجديد

أعلنت إحدى كبريات شركات الصلب الإيرانية أنها اضطرت إلى وقف الإنتاج بعد تعرضها لهجوم إلكتروني، ما عد سابقة من أكبر الهجمات على القطاع الصناعي الاستراتيجي في البلاد.   وذكرت وكالة "أسوشيتد برس" أن شركة "خوزستان" للصلب الحكومية قالت في بيان إن الخبراء قرروا أن الشركة غير قادر
...

أعلنت إحدى كبريات شركات الصلب الإيرانية أنها اضطرت إلى وقف الإنتاج بعد تعرضها لهجوم إلكتروني، ما عد سابقة من أكبر الهجمات على القطاع الصناعي الاستراتيجي في البلاد.

 

وذكرت وكالة "أسوشيتد برس" أن شركة "خوزستان" للصلب الحكومية قالت في بيان إن الخبراء قرروا أن الشركة غير قادرة على مواصلة عملياتها بسبب مشكلات فنية، وإنها ستغلق "حتى إشعار آخر بعد الهجمات السيبرانية"، فيما ظهر الموقع الإلكتروني للمؤسسة معطلا.

 

إلى ذلك، ذكرت قناة "جمران" الإخبارية المحلية أن الهجوم فشل في إحداث أي أضرار هيكلية بالشركة، التي كانت متوقفة عن العمل بالفعل وقت الهجوم بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

 

ولم تتهم الشركة أي جهة محددة بالوقوف وراء الهجوم، الذي يعد الأحدث الذي يستهدف خدمات الدولة في الأسابيع الماضية.

 

وسبق أن اتهمت إيران الولايات المتحدة وإسرائيل بشن هجمات إلكترونية استهدفت البنية التحتية الإيرانية.

 

وتحتكر شركة "خوزستان" للصلب، ومقرها مدينة الأحواز في جنوب غربي إيران، إنتاج الصلب في إيران إلى جانب شركتين حكوميتين رئيسيتين.

 

هذه الشركة يعود تأسيسها إلى ما قبل الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979، ولديها بعض خطوط الإنتاج التي زودت بها من قبل شركات ألمانية وإيطالية ويابانية.

أخبار ذات صلة