أوراها وصديق يدعمان الأولمبي العراقي.. وبعثة إيران تصل بغداد

أوراها وصديق يدعمان الأولمبي العراقي.. وبعثة إيران تصل بغداد

بغداد - العالم الجديد

كثف المنتخب الأولمبي العراقي من تدريباته في العاصمة بغداد، استعدادا لوديتي إيران، ضمن التحضير للمشاركة في نهائيات كأس اسيا التي ستنطلق في أوزبكستان مطلع الشهر المقبل.   وجرت تدريبات في ملعب الراحل علي حسين، وسط مشاركة بعض اللاعبين المحترفين في أوروبا، الى جانب المحليين باستثناء لاعبي "ال
...

كثف المنتخب الأولمبي العراقي من تدريباته في العاصمة بغداد، استعدادا لوديتي إيران، ضمن التحضير للمشاركة في نهائيات كأس اسيا التي ستنطلق في أوزبكستان مطلع الشهر المقبل.

 

وجرت تدريبات في ملعب الراحل علي حسين، وسط مشاركة بعض اللاعبين المحترفين في أوروبا، الى جانب المحليين باستثناء لاعبي "الشرطة ونوروز والقوة الجوية وأربيل".

 

وانضم امس السبت، ثنائي المنتخب الأولمبي، ألكسندر أوراها وكاردو صديق، إلى التدريبات التي قادها المدير الفني التشيكي ميروسلاف سوكوب.

 

وعبر أوراها محترف كوينز بارك رينجرز الإنجليزي، عن سعادته بالتواجد في بلده العراق وانتظاره بشغف أن يخوض المباريات أمام الجمهور العراقي.

 

وواصل "المنتخب الأولمبي يمتلك مقومات المنافسة بقوة في بطولة اسيا، ووديتي إيران محطتين تحضيريتين جيدتين للبطولة في أوزبكستان".

 

من جانبه، عبر كاردو صديق لاعب كريستال بالاس، عن فرحته الغامرة في زيارة بلده الأم للمرة الأولى، مشيرا إلى إن اللعب أمام الجمهور العراقي يعد واحدا من أحلامه التي ستتحقق قريبا.

 

وزاد "سنقدم قصارى الجهود برفقة الزملاء في المنتخب الأولمبي من أجل تحقيق نتائج إيجابية وصولا للمنافسة على بطولة القارة، ولم لا والمجموعة تمتلك لاعبين متميزين، وهم قادرون على صناعة الفارق".

 

وعلى صعيد متصل، يصل في اليومين المقبلين إلى بغداد كل من هيران أحمد (ثون السويسري)، وأمين الحموي (هالسنبوج السويدي)، تمهيدا للانخراط في معسكر الأولمبي.

 

وصول بعثة إيران

وصلت مساء امس السبت، إلى العاصمة بغداد، بعثة المنتخب الأولمبي الإيراني استعدادا لمواجهة مستضيفه العراقي في مباراتين وديتين في ال24 و27 من الشهر الجاري.

 

وقال مهدي مهديفيكيا مدرب المنتخب الإيراني، في تصريحات تلفزيونية "سعداء جدا بالقدوم إلى بغداد وإجراء معسكر تدريبي تتخلله مباراتين مع الأولمبي العراقي قبل الدخول في منافسات كأس اسيا".

 

وأضاف مهديفيكيا الذي سبق وأن مثل منتخب إيران في مونديال 1998 "نثمن حفاوة الاستقبال من قبل الاتحاد العراقي، وسنعمل على الاستفادة من مواجهة العراق وتحقيق الفائدة الفنية المرجوة".

 

وأتم "تعد هذه زيارتي الثانية لبغداد، التي تواجدت فيها كلاعب مع المنتخب الإيراني في تصفيات كأس العالم 2002، واستطعنا الفوز على المنتخب العراقي (2-1) في مباراة تاريخية لا تنسى".